جملة بغاية البساطة نُرددها و نحن نستمع لشدوِ أم كلثوم الجميل ، و لكن قليلون من تستوقفهم كلمات الأغاني أو الأناشيد

البعض يمر عليها مرور الكرام فيجذبه اللحن أو الصوت والبعض الآخر تحمله الاغنية إلى ذكرى أو موقف معين فتنتزعه من حاضره و تعود به إلى تفاصيل تلك الذكرى فترسم ابتسامة أو تُحرك يده ليمسح دمعة فرّت من أسر السنين

بعض الأغاني تجعلني أدخل حالة انفصال تام عمّن و عمّا حولي خاصةً حين تترافق مع موسيقى المطر ، وكأن روحي في تلك اللحظات القصيرة تنفصل عن جسدي تماما لتُحلق في عوالم بعيدة عن عالم البشر

أغاني و أناشيد معينة تذكرني بأشخاص مميزين ليس بالضرورة لأنني استمعت لها برفقتهم ولكن روحي نجد شيئا من أثرهم و أرواحهم فيها فتشتاقهم و تدعوا لهم بالخير

سأعود لِ قدّ إيه من عمري قبلك راح ؟

لأجيب : كثيرا من عُمري راح و لكن بحضورك بدأ عمرٌ جديد و سعيد، فالبعضُ حين يدخلون حياتنا و يدخلون قلوبنا بلا استئذان و بدون أن يضطروا لطرق الأبواب نجد أنفسنا نتساءل عن عمرٍ فات لم يكونوا فيه و لم نشعر به الا حين أتوا

بحضورهم أصبح للحياة معنىً أجمل و للورد عبقاً أروع و لسنين عمرنا التي ترتاح لهم وبهم مغزىً وقيمة

أما نبض قلوبنا الذي يستأنس بقربهم فبالتأكيد صارت له موسيقى عذبة يسمعها الكون وتتراقص على أنغامها عصافير الدوح

التعليقات والأراء